تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

أنت هنا

مصر

عن مؤسسة ماعت للسلام والتنمية  وحقوق الإنسان!

مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان هي مؤسسة أهلية غير هادفة للربح تخضع لقانون رقم 84 لسنة2002. 

وتؤمن المؤسسة بأنه لا يمكن أن تتحقق التنمية والديمقراطية واحترام حقوق الإنسان إلا إذا تم نشر وتطبيق ثقافة السلام داخل المجتمع .

ولذلك تعمل المؤسسة على دمج المنهج الحقوقي واستغلال آلياته وإمكاناته في تحقيق أهداف المؤسسة ورسالتها المتعلقة بإرساء قواعد التنمية المتكاملة وضمان احترام مبادئ الديمقراطية وحقوق الإنسان.

ومنذ نشأتها عام 2005 وهي تنشط في أربعة ميادين عمل رئيسية وهي:

  • السلام المجتمعي وتنمية الفئات المهمشة
  • الحكم المحلي الرشيد ودعم اللامركزية
  • الانتخابات والديمقراطية والمشاركة العامة
  • تعزيز التواصل مع الآليات الدولية لحقوق الإنسان

وخلال سنوات عملها الثمانية الماضية  نفذت المؤسسة أكثر من 25 برنامج ومشروع تنموي في المجالات المشار إليها  بالشراكة مع أكثر من 15 جهة مانحة ، واستفاد من هذه المشروعات بشكل مباشر أكثر من 200.000 مواطن مصري في 19 محافظة، فضلاً عن استفادة ملايين المصريين بشكل غير مباشر.

نجحت المؤسسة بوصفها منظمة حقوقية بالأساس في المساهـمة في تطوير التشريعات والنظم الإجرائية المرتبطة بميادين عملها وإحداث تغييرات نوعية في معارف ومهارات وقدرات فئاتها المستهدفة.

وتؤمن المؤسسة بأهـمية الشراكة والتشبيك، حيث أنها تشاركت مع أكثر من 100 كيان أهلي على المستويات المحلية والإقليمية لتنفيذ برامجها ومشروعاتها الممتدة، كما أنها عضو مؤسس وعنصر فعال في  ستة شبكات إقليمية ارتبطت بنطاقات عمل المؤسسة .

على المستوى الإداري تملك المؤسسة تجهيزات مؤسسية وكوادر بشرية متنوعة وفعالة ولديها رصيد كبير من الخبرات التراكمية في ميادين العمل المختلفة، ولديها قدرات اتصالية عالية مع كافة أصحاب المصلحة في المجتمع المصري.

ماعت وقيم  عمل آنا ليند للحوار بين  الثقافات !

تؤمن مؤسسة ماعت بأن التنوع الثقافي في منطقة الأورومتوسط ينعكس على كافة أوجه الحياة الأخرى، في التشريعات، الانتخابات، نظم الحكم المحلي، طبيعة التدخلات مع الفئات المهـمشة، مدى الالتزام بمعايير ومبادئ حقوق الإنسان.

لذا فإن الغرض الأساسي والقيمة الكامنة من وراء قيام آنا ليند تنعكس تلقائياً على أنشطة كافة المنظمات الأعضاء بها بشكل عام (ومؤسسة ماعت بشكل خاص)  وهي القيمة المتعلقة بالتعاون والتبادل والتكامل بين الثقافات الحاكمة لكل هذا المزيج المتنوع من ملامح الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية. هذا بالإضافة إلى أن مؤسسة ماعت تعمل على نشر ثقافة الحوار والسلام المجتمعي ودعم  الحكم الرشيد من خلال ترسيخ ثقافة اللامركزية والتشبيك بين منظمات المجتمع المدني.

أعضاء مجلس أمناء الشبكة المصرية:

المجلس المصري للشئون الخارجية، جمعية تنمية المجتمع بالجورة، جمعية حقوق الإنسان بأسيوط، الجمعية المصرية لمساعدة الأحداث ، جمعية أصدقاء مكتبة الإسكندرية .

Search for Partners

Head(s) of Network

Population and Development Services center
Alshikh_Al_Ansary Street, Qeft,
Qena
Qena
مصر
Tel: 0020966917809